الرئيسيةتغذيةخرافات حول الحمية وإنقاص الوزن
تغذيةسمنةسمنة الاطفال

خرافات حول الحمية وإنقاص الوزن

لا يوجد أطعمة تنقص الوزن، والرياضة ليست هي الأساس لإنقاص الوزن.

لاشك أن فقدان الوزن شيء صعب، وكذلك الحفاظ على الوزن الصحي، وأحيانا يكون ذلك ناجماً عن بعض المفاهيم الخاطئة والخرافات حول نقصان الوزن ونمط الحياة الصحي. فيما يلي 10 إفكار خاطئة حول الحمية وإنقاص الوزن؟

الخرافة 1: التمارين الرياضية القاسية هي السبيل الوحيد لفقدان الوزن.

الحقيقة: يتطلب فقدان الوزن الناجح إجراء تغييرات صغيرة على نمط الحياة يمكن الالتزام بها لفترة طويلة.

وهذا يعني أن يكون الشخص أكثر نشاطاً ويقوم بالنشاط الجسدي المتوسط الشدة لمدة 150 دقيقة بالأسبوع مثل السريع أو ركوب الدراجات، مع مرتين أسبوعيا تمارين قوة ومقاومة. وكلما زادت الفترة، تكون الفائدة أكبر، ولكن يجب الانتباه للطعام بنفس الوقت وعدم الاعتماد على الرياضة فقط.

باختصار، لفقدان الوزن، هناك حاجة لحرق سعرات حرارية أكثر مما يتم تناوله ويتم ذلك إما بتقليل ما يتم تناوله من سعرات حرارية، أو زيادة المصروف من الطاقة عن طريق النشاط الجسدي، أو الاثنين معا.

الخرافة 2: المأكولات الصحية تكون غالية السعر.

الحقيقة: تسود الفكرة أن الأطعمة الصحية أغلى من الخيارات الأخرى، ولكن هذا غير صحيح، إذ يمكن استبدال بعض العناصر الغذائية بالوجبة بخيارات صحية ورخيصة، مثل تناول الخضراوات والبقول واللحوم والبيض وتحضير الوجبة المعتاد عليها من دون أي إضافات للدهون أو الزيوت أو الكثير من السكر.

الخرافة 3: النشويات “الكربوهيدرات” تساهم بزيادة الوزن بشكل كبير.

الحقيقة: إذا تم تناول النشويات بكمية مناسبة ضمن غذائي متوازن، لن تؤدي لوحدها لزيادة الوزن، ما يساهم بزيادة الوزن عند تناول النشويات كالبطاطا أو الرز، هي الإضافات الأخرى كالزبدة أو الزيوت أو المايونيز وغيرها من خلطات السلطة.

يمكن اعتماد النشويات الصحية كالحبوب الكاملة أو الشوفان أو الرز البني.

الخرافة 4: التجويع هو الوسيلة الأفضل لإنقاص الوزن.

الحقيقة: يمكن أن تساهم الحميات القاسية بإنقاص الوزن بسرعة، ولكنه نقصان الوزن يكون على حساب العضلات والشحوم والسوائل، وبالتالي لا يمكن أن يستمر طويلا ويعود الوزن كما بسرعة إذا عاد الشخص لتناول الطعام المعتاد عليه. كما إن الالتزام بالحميات القاسية صعبٌ على المدى الطويل. وأكثر من ذلك، يمكن أن تؤدي الحميات القاسية والتجويع لفقدان جزء من الكتلة العضلية، مما ينقص قدرة الجسم على استهلاك الطاقة، وهذا يؤدي لزيادة الوزن على الرغم من تناول نفس كمية الطعام المعتادة.

الخرافة 5: بعض الأطعمة يمكن أن تزيد الاستقلاب وتساعد على إنقاص الوزن.

الحقيقة: بشكل عام، الاستقلاب “الأيض” هو العمليات الكيميائية المتواصلة التي يقوم بها الجسم للبقاء على قيد الحياة  الحفاظ على عمل الأعضاء مثل التنفس والهضم وعمل القلب وتجديد الخلايا، وتختلف الطاقة المطلوبة من شخص لآخر حسب الحجم والعمر والجنس والمورثات.

لا يوجد أدلة علمية قوية على فكرة أن هناك بعض الأطعمة والمشروبات التي يمكن أن تزيد من الاستقلاب والتمثيل الغذائي  عن طريق مساعدة الجسم على حرق مزيد من السعرات الحرارية والمساعدة في إنقاص الوزن، وفوق هذا، يجب الانتباه من هذه الأطعمة لأنها قد تحتوي على كمية عالية من السكر.

الخرافة 6: جميع حبوب التنحيف آمنة لإنقاص الوزن.

الحقيقة: ليست جميع أقراص التنحيف فعالة أو آمنة لاستخدامها لإنقاص الوزن، هناك بعض الأدوية التي يمكن وصفها من قبل الطبيب هي التي يمكن استعمالها. أما المنتجات أو الأدوية غير المرخصة أن التي يتم شراؤها من الأماكن غير الموثوقة، فهي قد تكون ضارة بالصحة.

الخرافة 7: الأطعمة التي تحمل علامة “قليل الدسم” هي دائمًا صحية:

الحقيقة:  إن عبارة “قليل الدسم” تعني أن كمية الدهون بالمأكولات المشار إليها أقل من الطبيعي، ولكن هذا لا يعني أنها صحية أو أن محتواها من السعرات الحرارية قليل أو تساعد على إنقاص الوزن. يجب قراءة مكونات الأطعمة المشار إليها بأنها “قليلة الدسم” والتأكد من محتواها من السكر والكربوهيدرات، مثل اللبن المحلى قليل الدسم، إن يمكن أن يحتوي على سكر ويعطي سعرات حرارية موازية لكمية الدسم التي تم التخلص منها أو أكثر.

الخرافة 8: الامتناع عن الوجبات الخفيفة بين الوجبات يساعد على فقدان الوزن.

الحقيقة: الوجبات الخفيفة ليست هي المشكلة عند محاولة إنقاص الوزن، ولكن ما يهم هو نوعها.

غالبا ما يحتاج الأشخاص لوجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية للحفاظ على مستويات الطاقة المطلوبة، خاصة إذا كان نمط حياتهم سريع ونشيط، وبالتالي فإن الاعتماد على الخيارات الصحية هي الأفضل للوجبات الخفيفة مثل الفاكهة أو الخضار بدلاً من رقائق البطاطا أو الشوكولاتة  أو الوجبات الخفيفة الأخرى التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والملح والدهون.

الخرافة 9:  شرب الماء يساعد على إنقاص الوزن

الحقيقة: الماء لا يؤدي لإنقاص الوزن، ولكنه يساعد على الحفاظ على الإماهة، كما يمكن أن يساعد على تقليل كمية الطعام المتناول بسبب امتلاء المعدة. يمكن أن يتم تفسير العطش بالخطأ على أنه جوع، وبالتالي فإن الشخص يتناول المزيد من الطعام بدلاً من شرب الماء.

الخرافة 10: إلغاء بعض وجبات الطعام وسيلة جيدة لانقاص الوزن.

الحقيقة: لا يعتبر إلغاء وجبات الطعام فكرة جيدة لإنقاص الوزن أو الحفاظ على الوزن الصحي، المهم هو تقليل كمية السعرات الحرارية التي يتم تناولها مع الطعام، وزيادة السعرات الحرارية التي يتم حرقها من خلال التمارين الرياضية، ولكن إلغاء الوجبات لا تفيد بذلك ولكنها يمكن أن تؤدي للشعور بالتعب والإرهاق، بالإضافة لعدم تناول المواد المغذية المطلوبة.

المصادر:

https://www.nhs.uk/live-well/healthy-weight/ten-weight-loss-myths/

https://www.healthline.com/nutrition/top-12-biggest-myths-about-weight-loss

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *